#الوفاء_لنجدي

فتحي بن لزرق

نحن في بلد مسؤوليها غير محترمين بالفطرة للاسف. 

غير محترمين بالمطلق اقل وصف يمكن وصفهم به. 

عامل نظافة ويدعى نجدي حسن توفي امس خلال مباشرته مهام عمله. 

رغم انه عيد.

ورغم ان كل الناس اخذت اجازة الا انه قرر مباشرة مهام عمله.

ذهب وباشر عمله وبسبب حالة الاجهاد سقط وسط الشارع وهو ممسكا بمكنسة النظافة.

حينما قرات خبر موته وهو يؤدي واجبه تيقنت اننا سنشهد تكريما ضخما له وتعويضا منصفا لاسرته.

بينما كان الجميع يتهنى بالعيد ويحتفل كان هذا المسكين يصارع الموت باحد الشوارع بعدن عقب ساعات عمل مضنية. 

ومات نجدي دون ان يتم تكريمه ودون ان تُحترم ادميته. 

وطن لايحترم ادميتك.

وكان الواجب ان تقام له جنازة يحضرها كل مسؤولي الدولة. 

المسؤولون الفاسدون الذين اعطاهم هذا المسكين درسا في الامانة والشرف. 

وبدلا من ان يجازى خيرا تم نقل جثمانه بسيارة النظافة. 

اي اهانة اكبر واحقر من فعل كهذا. 

نحتاج الى رد سريع لكرامة هذا المسكين واسرته. 

نحن بحاجة الى محاسبة سريعة لمن قام بهذا الفعل المخزي. 

اللعنة على مسؤولين من مثل هكذا نوع. 

والمجد والخلود لنجدي.. 

مقالات الكاتب