طيران اليمنية .. حتى لا تحدث كارثة!

خالد الرويشان

كانت ستحرقكم معها! 

طيران اليمنية ..حتى لا تحدث كارثة!

هذه مقترحاتي!  

1 السماح الفوري ولو مؤقتاً لشركات طيران عربية بنقل اليمنيين من وإلى مطار عدن .. فحياة المسافرين اليمنيين فوق كل اعتبار


2 خلال ذلك وفي أسرع وقت يجب العمل على إحلال طائرتين جديدتين على الأقل لليمنية بدلاً عن الطائرتين القديمتين اللتين تجاوزت إحداهما ال 80 ألف ساعة طيران! 

 

3 إذا تعذّر الشراء يجب أن تستأجر شركة اليمنية وفي أسرع وقت طائرتين بشروط الجودة والسلامة الدولية .. وهذا أقل ما يجب أن تقوم به شركة طيران تريد أن تحتكر منفردة خدمة30 مليونا هم شعب الجمهورية اليمنية! 


4 ما حدث من التحالف بالأمس من إرغام الطائرة اليمنية المدنية على العودة وبلا أي سبب موضوعي أثناء رحلتها إلى عدن من القاهرة يجب ألاّ يتكرر!  

تعذيب وتنغيص للشعب اليمني حتى وهو في سابع سماء! 

 

 5 الرئيس هادي ونائبه ورئيس الوزراء معنيون بالحل خلال ساعات!

وإذا لم يفعلوا فإنّ أيّة كارثة قد تحدث - لا قدّر الله - فهي مسؤوليتهم قبل أيّ أحد!

 

هذه مقترحات يمكن أن ينفذها تاجر!

تاجر من الدرجة الثالثة!

وربما أرملة تاجر!   

مجرد طائرتين بالشراء أو بالاستئجار لشعب بكامله! 


سيقوم بها تاجر يا رئيس الجمهورية! 

انتبهوا..لو حدثت كارثة - لا قدّر الله - ستحرقكم معها!