عدن أنموذجا للمناطق المحررة

بفضل ومباركة اتفاقية الرياض ستحصل مدينتنا عدن مالم تحصل علية على مدى 50 عام رغبات ومطالب ابناء عدن ستأتي به مملكة الحزم والعزم قريبا ان شاء الله ... إننا هنا في الرياض نتابع عن كثب كل جميل يرتب ويجهز من أجل مدينة عدن.


حيث توجد نوايا حسنه أكثر من اي وقت مضي وبجهود اكبر تجاة مدينة عدن والجميل بالامر من جميع الأطراف سوا من التحالف العربي او من الرئيس هادي حفظه الله او من المجلس الانتقالي الجنوبي ...


ما عرضنا في تاريخ 18 يناير 2018م اثناء لقاءنا بالسفير السعودي الأخ محمد ال جابر في عدن من خطة مشروع (( عدن نموذجا للمناطقة المحررة ))  أن شاء الله سيكون هذا المشروع على أرض الواقع بدعم من الأشقاء في السعودية ووعود الأشقاء في المملكة ليست تصريحات إعلامية فقط بل هي دراسات يتم اعتمادها ويبدل تجاهها كل الامكانيات وستطبق على ارض الواقع خلال الايام القادمة ...


ندعو أبناء الجنوب الأحرار إلى الوقوف بجانب الأمن والأمن والسلام والتنمية التي ستحل على مدينة عدن وترك التعصب والمناطقية وفرض الرؤى السياسية بالقوة ... وترك حمل السلاح واللجوء الى الجهات المختصة عند حدوث مظالم لأي من كان .


عدن طبيعتها مدنية وخصائصها اقتصادية تجارية استثمارية لكل رجال المال والأعمال سوا من الشمال أو الجنوب وهي ملاذ آمن لكل اليمنيين بل بلغ وجهتها من خارج شبة الجزيرة العربية وهذا هو تاريخ مدينة عدن على مر الزمان.

اخوكم مروان انجلان

رئيس مجلس أبناء عدن

المشارك بمراسيم توقيع اتفاقية الرياض.