مقال ل خالد الرويشان: عن الرئيس والتحالف ..والخيانة!

البلاد مقلوبةٌ على فلذات أكبادها في مأرب بينما تعجزون حتى عن الكلام!

ارتفاع عدد شهداء مأرب إلى 111 شهيدًا

ثمة تساؤلات غير بريئة! 

أين دفاعات التحالف في مأرب؟

اللعنة لاتكفي!

لماذا تصمت يا هادي! 

المفروض أنك ونائبك في مأرب فور وقوع الكارثة! 

مَن أمَر وجمع هذا العدد من الجنود في مكانٍ واحد رغم اندلاع القتال قبلها بساعات في نِهْم!؟

لماذا هذا الصمت المخزي عن تفاصيل الضحايا والكارثة حتى الآن؟


حقِّقوا ..وتحقّقوا .. وحاسبوا ..وعاقبوا

تكلّموا وأخبروا الشعب عن ماحدث بالضبط! 

تكلموا عن كل شيء .. صارحوا شعبكم يا أبلد من عرفت هذه البلاد! 

هي في النهاية مسؤوليتكم وسيحاسبكم الشعب عليها!

تحرّكوا أيها الصّم البكم! 

حتى الحجارة تنفجر! وتتفجّر ماءً!

تحرّكوا .. قوموا قامت قيامتكم!

مقالات الكاتب