حطموا الأغلال والقيود التي تكبل مطار الريان..!

مطار الريان الدولي مكبلاً  بسلاسل وقيود بني زايد دون ذنب اقترفه..!
فمنذ عدة سنوات وهذه الدويلة تمنع استئناف العمل بمطار الريان.."
 وليس لديها سبب مقنع لعدم فتح المطار إلا انها تريد التحكم بكل المنافذ البحرية والجوية لخنق هذا الشعب الاصيل ومحاصرته..!

مطار الريان مطار مدني دولي(يمني) لم يدخله الحوثي ولم يشهد اي معارك او مواجهات ومع ذلك بسطت دويلة بني زايد نفودها عليه لتحتله بالقوة...!

رئيس الوزراء معين عبدالملك وجه له سؤال لماذا لم يتم فتح مطار الريان الدولي؟
ليجيب إجابة يندى لها جبين الاحرار حيث قال:

(قدمنا اكثر من طلب للاخوة في الإمارات لكنهم رفضوا)...!!!

تصوروا رئيس حكومة يقدم طلب لدويلة كالإمارات ليستجديها لكي تفتح مطار  الريان(اليمني) ومع هذا الاستجداء والتذلل لم يسمح حكام ابو ظبي لمعين عبدالملك بفتح المطار وكأنه من املاك آل زايد توارثوه عن اجدادهم الأوائل...!

أليس بعد هذا الذل ذل افضع منه...؟
أليس ماتقوم به دويلة الإمارات إحتلال مكتمل الاركان..؟

ثم أليس موقف رئيس الوزراء يجعلنا كشعب حر لايخضع إلا لله نضع الف علامة إستفهام امام الإجابة المذلة لرئيس الحكومة الذي يفترض ان يأمر امراً بفتح المطار دون ان يستجدي احداً..؟!
بل ويطالب بإخراج اي قوات تتبع هذه الدويلة من مطار الريان اليمني ونكررها لمعين عبدالملك(مطار الريان اليمني) وليس الإماراتي.

ولن ترى الدنيا على ارضي وصيا.

✍منصورالعلهي
13 سبتمبر 2021

مقالات الكاتب

مرر ياسليمان

من منكم يتذكر هذه الكلمة مرر ياسليمان هذه الكلمة التي كانت تتردد طوال الليل والنهار ويتبادلها الناس...