من فضلكم أطفِئوا هذا الحريق!

 إبْ لا تحتاج لحرائق إضافية يا قومنا

يجب أن يكون القانون فوق الجميع

باختصار : القاتل يجب تسليمه للقضاء وللمحاكمة وفي أسرع وقت 

ويجب عقاب من أحرق ودمّر والتعويض أيضا وفي أسرع وقت

كثيرون ينفخون في لهب الحريق  بأفواههم وأقول لهم : كونوا أكبر من هذه اللحظة أرجوكم! هناك ما هو أهم وأخطر! .. البلاد المكلومة لا تحتاج لمثل هكذا عصبية..دعوها فإنها منتنة!   

رأى الأب ابنه مقتولا فحدث ما حدث

وبالطبع فإن هذا لا يبرّر جريمة الاعتداء على الممتلكات بأي حالٍ من الأحوال  

دعوا القانون يا قومنا يأخذ مجراه


كانت إب هي الأكرم طوال تاريخها  

تاريخيا ومنذ مئات السنين كانت إب أكثر محافظة في اليمن فتحت قلبها لكل اليمنيين وما تزال وفي الطليعة من ذلك أبناء خولان الطيال حتى أنهم وعبر ازمان أصبحوا جزءً من لحم تلالها وعظام جبالها

إبْ أشبعت الناس من جوع من زمااان 

وكما كانت إبْ تاريخيا هي اليوم كذلك ، فقد استقبلت نازحي الحرب أكثر من غيرها ومن كل محافظات اليمن

لن أحيد عن مبادئي حتى لو كان أخي! القانون فوق الجميع والدم الإنساني أوّلاً وقبل كل شيء

 

 اليمن الكبير مزروعٌ في دمي 

ولذلك أجفلت فنأيت حين حاول بعض الطيبين إثارة النعرات!

آفاقي مختلفة يا قومنا ، وهذه الأزقة أصغر من أجنحتي!