معركة استعادة الجنوب لم تنضج ظروفها بعد !!

‏الحشد على الشيخ سالم وشقرة في م/أبين هو حشد يستهدف أبناءالجنوب المقاومين لتدخلات الإمارات ومشاريعها وادواتها وهو حشد إذا قُدر له وأفضى إلى قتال فإن خسائره لن تمس الإمارات بقدر مساسها بالجنوب وقضيته ووحدته الاجتماعية والسياسية.

من صدقت نواياه لقتال الحوثي فأمامه جبهات أخرى كثيرة مفتوحة بإمكانه التقدم إليها وعبرها ، وجبهات أخرى كانت ومازالت محتلة ومهددة ويعيث فيها الحوثي ظلما وارهابا منذ العام 2015م ومع ذلك لم نشاهد أي حشد باتجاهها لتحريرها أو الدفاع عنها ومكيراس مثالا !!

استثناء مناطق جنوبية محتلة واستبعادها من خطط التحرير في اجندات البعض العسكرية والاندفاع نحو مناطق أخرى بحجة تحريرها وهي التي بين ايدي رجالها مفارقات تؤكد أن الحشد باتجاه الشيخ سالم وشقرة ماهو إلا حشد لخدمة اجندات طرف إقليمي أحكم قبضته على مصير أدوات محلية وبات يوجهها حيث تكمن مصالحه!!

على أبناء الجنوب توخي الحذر وعدم الاندفاع خلف الشعارات الكاذبة والمٌستهلكة والناي بانفسهم عن مقاتلت إخوانهم في أبين فمعركة الجنوب لم يحن وقتها بعد طالما وصوت الصراع الجنوبي الجنوبي طاغيا على صوت أي صراع آخر وطالما ودعاة التحرير يتلقون مرتباتهم وتعليماتهم وخططهم العسكرية من خيمة إقليمية تمثل بلدها ويديرها ضابط أصغر منهم سنا ورتبة وخبرة وتاريخا !!

           

مقالات الكاتب

رسالة إلى أهلنا في أبين

نتابع تداعيات جريمة اختطاف المقدم علي عشال الجعدني والتي كان آخرها احداث الممدارة ونشعر بقلق حول تلك...

افتحوا عقبة ثرة

طالما والوضع العام وصل إلى مرحلة انتظار تتسيدها حالة رضا أنصار الله وطالما والمعركة العسكرية خضعت لح...

حقيقة تصعيد الانتقالي

إضاءة:(... استمرار الوضع القائم لم يعد مقبولا وان المجلس الانتقالي الجنوبي لن ينتظر إلى مالانهاية تج...