و باض الديك أخيرا بيضة المستحيل.

 كل المصورين تجمعوا خلف مرمى منتخب غوام لرصد الأهداف اليمنية التي ستهطل مثل المطر على مرمى هذا المنتخب المسكين..
 مصور واحد راهن على بيضة الديك..خالف الجميع و تسمر خلف مرمى حارس منتخب اليمن الأولمبي..
كان إحساس هذا المصور منطقيا:
إذا لم تسجل غوام هدفا تاريخيا لها في مرمى اليمن.. فعلى من ستسجل؟
تعرض هذا المصور لسخرية كل المصورين..الصيد الثمين هنا في مرمى غوام الذي يذكرني تماما بفريق يركض و لا يدري أنه يمارس كرة القدم..
 فجأة.. حدث ما لم يكن في الحسبان..
سجلت غوام أخيرا في مرمى اليمن..
 المصور كان متنبها لهذه اللحظة التاريخية.. التقط كل تفاصيل الهدف التاريخي الذي سيدفع غوام فيما بعد للاحتفال به سنين عددا..
 الصيد الثمين كان من نصيب المصور الوحيد الذي وقف متأهبا لالتقاط بيضة الديك..
لم تعد هناك جدوى للأهداف اليمنية الخمسة التي التقطتها كاميرات الديجيتال الرقمية الأخرى..
 الحدث الحقيقي هناك.. عند المصور الوحيد الذي يستحق جائزة الموسم من طرف الاتحاد الآسيوي..
 غوام سجلت هدفا سيظل بمثابة مسمار جحا مغروسا في خاصرة منتخب اليمن الأولمبي..
منتخب اليمن هذا كريم دائما:
يفوز أحيانا على منتخبات لا تلعب كرة القدم..لكنه يمنحها فرصة دخول التاريخ..فعلها اليمن مرة..و يكررها اليوم..
 منتخب اليمن فاز بخماسية..و هذا شيء متوقع..غير المتوقع أن تسجل غوام..
مبروك يا سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم ر ئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: جاء لك هدف:
غوام سجلت..
ليست نكتة..
بجد غوام سجلت..
و باض الديك أخيرا بيضة المستحيل..

محمد العولقي 12/9/2023

مقالات الكاتب

خلي بالك من لغاليغك..!

 تسجيل صوتي صادم لرئيس فرع اتحاد كرة القدم بصنعاء راجح القدمي يدمي القلوب الرقيقة و يوجع الأفئد...

ارحلوا فورا ..!

 يمكن لاتحاد الكرة تقديم مائة مبرر لخسارة المنتخب الوطني اليمني أمام السعودية و أوزبكستان و حتى...

سامي .. الرحيل الدامي ..!

سامي .. في الأفق المخضب بحرقة الوداع أرثي نورسك الذي مات في خلجانك ..أرثي ربيعك الذي غادر أخاديد وجد...