البركة في الشباب

أولئك الشباب الذين يحملون معهم أمالهم  وتلك الأفكار التي ستعجل من اهدافهم  حقيقة  بلإستطفاف الموحد  لأجل عدن حيث انعقدت أمسية رمضانية احتوت ابرز  شباب عدن من شتى المجالات  لنصنع  من افكارنا مشروع يشارك به الكل   تلك الجلسة التي تهدف الى تعزيز  روح العمل بالفريق الواحد 

 طرح العديد رأيه  بما حتواه لبناء عدن  الكل تحمس مما سيقدمه بفكرته  التي ستعرض في الجلسة شاركنا الجلسة الذي دعى لها  

دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك

متفائلا في أبناء عدن هذه المدينة التي انجبت من ينهض بها  

ولا ننسى بأن دولة رئيس الوزراء الشاب  سفيرا للشباب في الوطن فكما قال أنا منكم و انتم  مني ولعل غدا منهم يصبح مكاني 

كما أكد حرصه على الجانب الشبابي 

و إن أولى إهتمامه في  التنمية و الإزدهار  و اختتمها بقوله انتم أملنا فالشباب هم المستقبل 

 عرض الكثير من ابناء عدن أرائهم حول  ملف عدن التنموي أولها الكهرباء و الماء و العديد من  ذلك 

 و ايضا تفعيل مؤسسات الدولة  و دعمها  و اخص بالذكر تنسيق الجهات المحلية بالعمل و التسهيل للحركة الشبابية بإحتوائهم  لتلك المبادرات التي تهدف لتحسين المتجمع بكل اطيافه 

 استبشر الكثير ممن كانوا في تلك الأمسية  بخروجهم بأهداف حماسية  التي ستساهم في تحسين صورة مدينة عدن  و لا ننسى تلك الروح الشبابية الممثلة برئيس مجلس الوزراء الدكتور معين  الذي خالطت روحا روح الفريق الواحد  كالدعم المعنوي و خطابه الهادف لتحفيز الشباب و اتاحت لهم الفرصة لبناء الوطن  

و من هنا  كانت بداية الفكرة للمجلس العزابي الذي  احتوى العديد من  شباب عدن و انجبوا تلك الطفرة التي كانت بدايتها الغيث الذي  يشاع  نورها  اليوم في عدن  

كونوا معنا لأجل عدن