فتحي بن لزرق :الوية العمالقة!

منذ يومين وانا أشاهد وأتابع جدال بيزنطي بين جنوبيين مؤيدين للشرعية واخرين موالين للإنتقالي حول قوات العمالقة بالساحل الغربي ومن تتبع؟

عندي كلمتين اود قولهما الى الفئتين كلا على انفراد:

الاولى لمؤيدي الشرعية :


يا إخوان بالله عليكم حينما تقولون للناس ان هذه الألوية تتبع الرئيس هادي وتدين له بالولاء .. كيف هذا الكلام وهذه الألوية لايعرف عنها الرئيس هادي شيئا ولايملك قدرة توجيهها ولايعلم كم عددها وعتادها وأسماء من يقودونها..؟

كيف يمكن لك ان تقنع مواطن بهذا الكلام وهو يعرف ان لاصلة للرئيس هادي بهذه القوات.

الرسالة الثانية لمؤيدي الانتقالي..

بالله عليكم كيف تريدون ان تقنعون الناس ان هذه القوات تتبع المجلس الانتقالي وعيدروس الزبيدي بينما نعلم نحن وانتم ان الزبيدي يتسلم مصروفه الشخصي من غيره وانه لايملك قدرة توفير قيمة عشاء عشرة جنود وان كل هذه القوات التي تقاتل في الساحل الغربي تتبع دولة الإمارات وهي مشكورة جزاها الله خيرا هي من تدفع رواتب هذه القوات وكافة نفقاتها.

كيف توهمون الناس بتبعية هذه القوات للإنتقالي ومن يقودها قيادات سلفية تؤمن بالوحدة وترفض القتال تحت رايات سياسية.

وكل قادة هذه الوحدات لايربطها اي رابط بالانتقالي او قياداته.

هذه القوات لاتتبع لاهادي ولا الانتقالي .. هذه القوات تتبع التحالف وبلاش خرط على عباد الله.

مقالات الكاتب