المحفد ليست عدن !


في طريق عودتي من عتق إلى عدن أمس الاول مررنا بمنطقة المحفد النائية بمحافظة أبين.

لفت نظري ونحن نمر بأحد القرى الواقعة على الخط طلاب مدرسة ابتدائية وهم يصطفون في طابورهم الصباحي.

سألت واحد من المعلمين هناك بعد ان شدنا منظر الطلاب وترجلنا :" مش مفروض تكونوا مضربين؟.

ضحك وقال :" ليش حد قال لك ان المحفد (عدن)، مايصلح يتوقف التعليم في ظل هذه الظروف.

كانت اجابته بقدر مراراتها تعبر حرفيا عن الوضع الحاصل بعدن وكيف صار ابناء المحافظات الأخرى ينظرون الى واقعها.

ذات المشهد شاهدته في شبوة وقبلها في المكلا.

في زيارتي الأخيرة إلى المكلا قال لي مدير مكتب التربية هناك جمال عبدون :" نحن لم نضرب العام الماضي ولن نضرب هذا العام .. ندرك أهمية التعليم وسنعالج المظالم والحقوق بما نستطيع.

في شبوة وحضرموت والمهرة والجزء الأكبر من محافظة أبين تعمل المدارس الحكومية على قدم وساق ويرفض المسئولون هناك خطوات الإضراب .

يحدث نفس الشيء في المناطق التي تسيطر عليها الشرعية في محافظات مأرب وتعز والجوف والبيضاء وغيرها بالحديدة.

المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون تعمل المدارس على قدم وساق منذ 5 سنوات وبلا مرتبات.

الجميع يدرك أهمية التعليم ويدرك خطورة ان تتوقف المدارس في ظل وضع الحرب هذا.

حينما تأتي إلى عدن تكتشف ان الإضراب شمل كل المدارس الحكومية والمؤلم حينما تكتشف ان أبناء المسئولين (ماتبقى منهم) والتجار والمرتاحين ماديا وأبناء قيادات الانتقالي يدرسون في المدارس الخاصة وبشكل طبيعي والطالب المسكين الفقير ابن الفقير هو الذي لايتلقى تعليمه.

والأدهى والأمر والمضحك حينما تكتشف ان أبناء أعضاء هذه النقابة التي قامت بالإضراب يدرسون في المدارس الخاصة.

هل مطالب المعلمين حقة وعادلة .؟

نعم عادلة كل العدالة .. لكن التوقيت غير واقعي ولامنطقي ولا مقبول.

مواطن من العريش اتصلي لي أمس وقال :" أرجوك يافتحي ان تكتب ، أولادنا بالشوارع والفراغ سيذهب بهم نحو أشياء سيئة كثيرة.

الأصوات تتصاعد لكن الناس تتخوف بسبب حالة الفوضى والبلطجة الحاصلة بعدن .

قبل أيام دخلت صفحة احد ابرز دعاة الإضراب في عدن وبالمناسبة هو معلم .

اقسم إنني خجلت مما يكتبه الرجل .

يا الله 

سطر لغة عربية سليم لن تجده .

ان كان هذا وضع وواقع من يقود الإضراب وهو بكل هذه البلادة فأي صلاح سيصل للطالب أو المعلم.

وفي الأخير يأتي هؤلاء ليقولون لك :" نحن نؤسس لوطن ..

أي وطن وعدن تُقدم بأسوأ حال.

من المستفيد بالله عليكم من تقديم عدن كأسوأ نموذج يمني على الإطلاق.

ما الذي يحدث في عدن ولمصلحة من تدمير كل شيء فيها .

اين المثقفين والاعلاميين والنشطاء والسياسيين .

الله المستعان

فتحي بن لزرق

23 يناير 2020

مقالات الكاتب