عندما يتحول الطبيب إلى جزار !!!!!

عندما يتحول الطبيب الي جزار والمنقذ الى جلاد والقاضي الى اكبر مشرع للفساد وعندما تكون تصرفات الحليف نتائجها عكسية واشد ضررًا على الضحية بل وسخر جهده في خدمة الجاني من خلال اضعافك وتقييدك وتركك فريسة لعدوك فهل تنتظر من المخرج الكبير مخرجا وهو خلف كل السيناريوهات الهليودية 
اصبحت الشرعية تتلقى الضربات مكتوفة اليدين والقدمين قابعة (كأرملة ثكلى وقاصرة ولية)

تعاني من فيروس نقص الاهلية لاطفاء جذوة الحمية ضد المشاريع والاجندات التي لم تعد خفية وصار لزامًا من تحركات قوية لقلب الطاولة لاعادة ترتيب اوراق اللعبة بطريقة اخرى ذكية 
تواكب الاحداث وتخلق أحداثًا تسانده الجماهير الفتية لتكون بمثابة عصا موسى السحرية التي تلقف ماصنعته زبانية فرعون (الكانتونية) 
فهل انتم مستعدون لمحو ادران الضغينة والاحقاد الدفينة استعدادًا ليوم الزينة لطرد كل المشاريع المهينة 
ارجو  الرد ياكل الايادي الامينة

النائب محمد ورق

مقالات الكاتب

تهامة وظاهرة الاغتيالات

ظاهرة الاغتيالات لم تكن موجودة في المجتمع التهامي رغم وجود الخلاف والاختلاف كان التعايش والسلام سيدا...

رسالة إلى وزير الدفاع

الاخ /وزير الدفاع المحترم  الاخ /رئيس هيئةالاركان المحترم تحية طيبة وبعد  اررفع اليكم م...