الحديدة ليست حلب

الحديدة تعيش الان بين الخوف والقلق والترقب والتقدم نحو المآسي والأوجاع .
الحديدة نزوح بشكل كبير جداً وحِداد يسابق الاحزان 
الحديدة حَلَبة قانونية وقضية إنسانية وجريمة دولية ستتسائل عن نتائجها كلاً من : 
المبعوث الاممي لليمن 
مكتب الامم المتحدة بصنعاء 
مكتب الصليب الاحمر .
الحديدة تستغيث بكل يمني وتتشبث بمؤازرتكم وإستنكاركم ورفضكم العاجل الذي يدين تحويلها من مدينة مدنية إلى ميدان دموي وصراع طائفي ونزاع إقليمي .  
الاخوة الانسانيين والمفكرين والكُتاب والنُقاد والناشطين والاعلاميين .. للعلم والاطلاع فإن مدينة الحديدة تحتضن أكثر من ثلاثة ملايين نسمة من الاطفال والنساء .. 
وبالتالي فإن إشتعال نيران الحرب بهذا التوقيت قد يجعلها  أشبه بهيروشيما .. حيث  تسعى كل الاطراف المتصارعة الان إلى إزهاق الارواح وسفك المزيد من الدماء  .
وإن على عاتق الجميع التحرك السريع لوضع دعوة إنسانية مفادها الاسراع العاجل لمعالجة حلول اممية واقليمية ودولية تخرج الحديدة مما هي فيه الان .
١٢ - ٣ - ٢٠٢١م
عبدالله الرويشان 
----------------------
Hodeidah is not Aleppo
Al-Hodeidah is now living between fear, anxiety, anticipation and progress towards tragedies and pain.
Hodeidah is a very large displacement, and Haddad is racing with sorrows
Hodeidah is a legal arena, a humanitarian issue and an international crime, and you will question the consequences of:
The UN envoy to Yemen
United Nations Office in Sana'a
Red Cross Office.
Hodeidah appeals to every Yemeni and clings to your support, disapproval and urgent rejection, which condemns its transformation from a civilian city into a bloody field, sectarian conflict and regional conflict.
Humane brothers, thinkers, writers, critics, activists and media figures ... For information and knowledge, the city of Hodeidah is home to more than three million people, including children and women ..
Consequently, the flames of war at this time may make them more like Hiroshima ... where all the warring parties are now seeking to lose lives and shed more blood.
It is the responsibility of all to move quickly to lay down a humanitarian call to the effect of urgently rushing to address international, regional and international solutions that take Hudaydah out of what it is now.
12-3-2021 AD
Abdullah Al-Ruwaishan

مقالات الكاتب

من هنا .. مر صالح

طفت خلال الأيام الماضية في أكثر من 6 محافظات يمنية . قطعت البحر والبر والجبل والسهل ووقفت على ما لم...

صدفة لقاء .. وفوات فرصة

اليوم جمعتني صدفة اللقاء بأيقونة الفن وروح الالحان ونشيد الجمهورية وحبيب الجماهير ايوب طارش . اليوم...